اخبار العراقالموسوعة

“انتهت مدّتها”… القضاء العراقي يعيد الطعون إلى مفوضية الانتخابات

جريدة التحرير اونلاين

أعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق، اليوم الأربعاء، اعادة الطعون المقدمة بنتائج الانتخابات التشريعية إلى المفوضية العليا للانتخابات لأنها “جاءت قبل إعلان النتائج النهائية”، مشيراً إلى أنّ مدّة الطعون “انتهت في 14 تشرين الأول (أكتوبر)” الجاري.

وأكد المجلس، في بيان، أن “أي قرار قضائي لم يصدر بعد بشأن تلك النتائج”.

وأوضح مجلس القضاء أنّ “آلية التعامل مع الطعون تتم بموجب القانون من خلال تقديم طلب من قبل المعترض على النتائج إلى مجلس المفوضين، يتضمن الاعتراض على النتائج ويطلب إعادة احتساب أصواته أو أي طلب آخر”، مبيناً أن “مجلس المفوضين يدقق الطلب بحسب الأدلة المقدمة وإما أن يصدر قراراً إيجابيا بالاستجابة أو الرفض”.

وأضاف أنّ “من حق المعترض الطعن بقرار مجلس المفوضين السلبي أمام الهيئة القضائية للانتخابات التابعة إلى مجلس القضاء الأعلى والتي إما تؤيد قرار مجلس المفوضين وإما تنقضه”، مشيرا إلى أن “قسماً من الطعون قدمت إلى الهيئة القضائية مباشرة وهذا خطأ إجرائي، إذ يفترض أن تقدم إلى مجلس المفوضين الذي يصدر بموجبها قراراً معيناً ثم يطعن بهذا القرار”.

وأشار إلى أنّ “الطعون المقدمة أعيدت بموجب كتاب إلى مجلس المفوضين لإصدار قرار بشأنها على أن تعاد مجدداً إلى الهيئة القضائية للنظر فيها وفق القانون”، لافتاً إلى “عدم إصدار أي قرار من الهيئة القضائية للانتخابات بخصوص نتائج هذه الانتخابات حتى الآن”.

أما بشأن شروط وإمكانية اللجوء إلى العد اليدوي، فأكد أن “بإمكان مجلس المفوضين الموافقة على العد اليدوي في حال حصل طعن بمحطات محددة، وإذا كانت هناك أدلة تستوجب العد اليدوي”، لافتاً إلى أنه “في حال رفضت لجنة الانتخابات ذلك فبإمكان الهيئة القضائية أن تقرر بشأنه”

مواضيع اخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



شارك برايك

زر الذهاب إلى الأعلى