اخبار العراقالموسوعة

البصرة: هناك مشاريع بنى تحتية ضخمة يجري العمل بها في الزبير والقرنة والدير والمدينة والنشوة والهارثة وسفوان

جريدة التحرير اونلاين

أعلن قسم التخطيط والمتابعة في ديوان محافظة البصرة عن أن مجمل مشاريع البنى التحتية (ماء ومجاري وكهرباء) في المحافظة 71 مشروعا موزعة في الأقضية والنواحي ومركز المحافظة.

وقال مدير القسم ولاء عبد الكريم ان المشاريع المنجزة بلغت 25 مشروعا و المستمرة 30 و المتوقفة 12، وما تبقى منها تعاني من مشاكل قانونية، ومشروع غير محال ومشروعان تم سحب العمل منهما.

وأضاف أن هناك مشاريع بنى تحتية ضخمة جاري العمل فيها في قضاء الزبير والقرنة والدير والمدينة والنشوة والهارثة وسفوان وأم قصر وأبي الخصيب ووصلت إلى مراحل متقدمة تجاوزت المخطط رغم الأزمة المالية، ومنطقة الطوبة والنخيلة ومشاريع مركز المحافظة تم الوصول فيها إلى مراحل متقدمة من إنجازها من شبكات مجاري الأمطار والمجاري الثقيلة وبعض المناطق التي يرى المواطن طفوحات مجاري فيها، فالخلل بمشاريعها التشغيلية وليس التنفيذية تكون مشاكل بمحطات الأمطار.

وأشار إلى أن مشروع البنى التحتية في قضاء شط العرب المتلكئ والمتوقف من عام 2011 إلى الآن تم استئناف العمل فيه بإدارة شريك متمكن من الشركة المنفذة.

وأضاف أن هناك بعض المشاريع المتوقفة في مناطق البصرة، كالمعقل فهو مشروع متلكئ منذ 2015 وتم إدخال شريك تابع للشركة المنفذة وتلكأ أيضا في 2020 بسبب عدم تسديد مخصصاته المالية، كما ان مشروع منطقة الأصمعي توقف العمل به وتم استئنافه لاحقا، اما منطقة البراضعية فهناك تفاوضات على إدخال شريك متمكن لإكمال أعمال الشركة المنفذة والمتلكئ فيها وكذلك بعض مناطق المشراق ومنطقة السعدونية القريبة على مستشفى المواساة سوف تدرج خلال الفترة القريبة بمشروع.

ولفت الى أن الحل لإكمال جميع المشاريع البنى التحتية دون تلكؤ هو تسديد الأموال للشركات ولو تم تسديدها بشكل منتظم من قبل الحكومة الاتحادية لما بقي هناك مشروع متلكئ.

وأكد أن بعض المناطق تعاني من طفح المجاري بسبب وجود محطة واحدة للمعالجة كمنطقة حمدان متلكئة منذ فترة طويلة التابعة لوزارة الإعمار والإسكان.

وأشار إلى ان هناك تجاوزات على الشبكات المطرية من قبل المواطنين من خلال ربط المياه الثقيلة عليها.

وزاد أن المحافظة أعدت خطة لحل جزء من ملف المجاري من خلال تنفيذ الخطوط الناقلة لمياه الصرف الصحي ضمن مشاريع بمناطق مختلفة بالجمهورية وشارع دينار وشارع المقاولين بربطه مع الخطوط الرئيسية بمحطة حمدان وأن مراحل العمل مستمرة بتنفيذ خط ناقل بمنطقة الجزائر.

وأضاف أن المحافظة بدأت منذ عام 2019 وقبل توزيع قطع الاراضي السكنية على المستفيدين بتنفيذ بنى تحتية تتكون من مرحلتين المرحلة الأولى تضم مشاريع مجاري وماء وإيصال تيار كهربائي وتبليط طبقة أساسية أولية ومرحلة ثانية تضم إكساء طبقة ثانية و رفع مناسيب المنهولات.

إلى ذلك دعا المواطنين  للصبر لإكمال المشاريع والخطوط الناقلة في بعض المناطق التي تضيق من حركة المركبات.

مواضيع اخرى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.



شارك برايك

زر الذهاب إلى الأعلى